أنطونيو غوتيريش : عودة الوضع إلى طبيعته رهين بإيجاد لقاح ضد وباء (كوفيد 19)

نيويورك – قال الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، “إن إيجاد لقاح آمن وفعال وحده يسمح للعالم بالشعور بعودة الحياة إلى طبيعتها” فيما يتعلق بوباء (كوفيد-19)، معربا عن الأمل في أن يتوفر قبل نهاية السنة.

وأوضح غوتيريش، خلال مؤتمر عبر تقنية الفيديو شاركت فيه حوالي خمسين دولة إفريقية أعضاء في المنظمة، أن لقاحا كهذا “سينقذ ملايين الأرواح ومليارات لا تحصى من الدولارات”، داعيا إلى تسريع تطوير هذا اللقاح وإتاحته للجميع. وشدد على أنه ينبغي ان يكون “عالميا ويسمح بالسيطرة على الجائحة”.

وأضاف الأمين العام الأممي قائلا “نحتاج إلى جهود طموحة لضمان (…) نهج منسق ومتكامل من أجل اعتماد السرعة القصوى، وإتاحة هذا اللقاح للجميع بحلول نهاية عام 2020”.

وقال غوتيريش إن النداء الذي وجهه في 25 مارس الماضي للتبرع بملياري دولار، في إطار خطة إنسانية للأمم المتحدة، للاستجابة للوباء، سمح بجمع “20 بالمائة تقريبا” من هذا المبلغ.

وأكد أمين عام المنظمة الأممية أنه بفضل منظمة الصحة العالمية تمكنت الأمم المتحدة من تجهيز 47 دولة إفريقية بفحوصات لكشف الإصابات ب(كوفيد-19).

شاهد أيضاً

“غوغل” تطلق خدمة جديدة لذوي الاحتياجات الخاصة

سان فرانسيسكو – أطلقت “غوغل”، أمس الخميس، أدوات جديدة موجهة للأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة ممن …