اجتماع افتراضي طارىء لوزراء الخارجية العرب الخميس المقبل لبحث سبل مواجهة التحرك الإسرائيلي المزمع لضم الضفة الغربية المحتلة

القاهرة – أعلنت الأمانة العامة لجامعة الدول العربية أن مجلس الجامعة سيعقد دورة غير عادية على مستوى وزراء الخارجية يوم الخميس المقبل عبر تقنية الفيديو كونفرانس، لبحث الخطوات والإجراءات الواجب اتخاذها للرد على التحرك الإسرائيلي الرامي لتنفيذ مخطط لضم الضفة الغربية أو أجزاء منها وفرض السيادة الإسرائيلية عليها وعلى المستوطنات والمستعمرات غير القانونية المقامة على أرض دولة فلسطين المحتلة منذ العام 1967، وخاصة ضم الأغوار الفلسطينية والمنطقة المصنفة (ج) من الضفة الغربية.

وقال حسام زكي الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية إن وزراء الخارجية العرب سيبحثون أيضا سبل توفير الدعم السياسي والقانوني والمالي للقيادة الفلسطينية حتى تتمكن من مواجهة تلك المخططات الإسرائيلية، وتمكين حكومة فلسطين من مواجهة الأضرار الناجمة عن جائحة كورونا والإجراءات الإسرائيلية العدوانية التي تكبد الشعب الفلسطيني المزيد من الخسائر بالإضافة إلى مصادرة إسرائيل أموال المقاصة.

وذكر حسام زكي بالتحرك الذي قامت به جامعة الدول العربية بهذا الشأن لدى المجتمع الدولي ومنظمة الأمم المتحدة التي عبر أمينها العام أنطونويو غوتيريس عن رفضه للتوجهات والنوايا الإسرائيلية بإعلان ضم المستوطنات أو أية أجزاء من الضفة الغربية، معتبرا أن قرارا مثل هذا سيغلق الباب أمام المفاوضات بين الفلسطينيين والإسرائيليين، ويقضي على أفق حل الدولتين.

وكان الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط قد وجه رسائل إلى الأمين العام للأمم المتحدة، ووزراء خارجية الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن وألمانيا، والممثل الأعلى للسياسة الخارجية الأوروبية، حذر فيها من خطورة السياسات الإسرائيلية التي تستغل أجواء الوباء العالمي، للاتجاه نحو ضم أجزاء من الأراضي الفلسطينية المحتلة.

المصدر مع 2020/04/27

شاهد أيضاً

الصين تتجاوز عتبة مليار جرعة من لقاحات كوفيد-19 المعطاة لسكانها

أفادت اللجنة الوطنية للصحة الصينية، أمس الأحد، أنه تم إعطاء أكثر من مليار جرعة من …