الإصابات بعدوى “كوفيد-19” في بلجيكا.. تجاوز عتبة الـ 60 ألف حالة

بروكسيل – أعلنت السلطات الصحية البلجيكية، اليوم الأحد، أن عدد حالات العدوى بفيروس “كوفيد-19” تجاوزت الـ 60 ألف حالة، لكن يبدو مع ذلك أن منحى الوباء مستقر منذ بضعة أيام.

وضمن حصيلتها الوبائية اليومية، أحصت السلطات الصحية 111 حالة عدوى جديدة خلال الساعات الـ 24 الماضية، ما يرفع العدد الإجمالي للحالات المؤكدة إلى حدود الساعة بالتراب البلجيكي إلى 60 ألفا و24 حالة.

وسجلت البلاد، من جهة أخرى، خمس حالات وفاة جديدة بفيروس “كوفيد-19″، أي بثلاثة حالات أقل مقارنة مع يوم أمس، ما يؤكد المنحى التنازلي المسجل خلال الأسابيع الأخيرة.

وقضى ما مجموعه 9655 شخصا نحبهم جراء وباء فيروس كورونا المستجد، وذلك منذ بداية تفشي الوباء في بلجيكا.

وبخصوص حالات الاستشفاء الجديدة، فقد بلغت 20 حالة تم اعتمادها في المستشفيات نتيجة الإصابة بعدوى فيروس كورونا، مقابل 42 حالة شفاء في ظرف 24 ساعة.

وإلى حدود الساعة، تستقبل المستشفيات البلجيكية 395 مريضا بعدوى “كوفيد-19” (-30)، منهم 82 يتم علاجهم بأقسام العناية المركزة (-6). وفي 12 أبريل -التاريخ الذي تم خلاله توقع بلوغ ذروة الوباء في بلجيكا- بلغ عدد المرضى المعتمدين بالعناية المركزة 1223، علما أن 17 ألفا و611 حاملا للفيروس تم اعتمادهم بالمستشفيات منذ منتصف مارس الماضي بسبب الإصابة بفيروس كورونا.

وكان الناطق باسم اللجنة الفيدرالية لتتبع الوضعية الوبائية في بلجيكا، الخبير إيف فان ليتيم، قد سبق له التأكيد بأن عدد حالات العدوى بفيروس “كوفيد-19” أضحى “مستقرا” في نطاق يتراوح ما بين 100 و120 حالة.

وفي الوقت الذي يواصل فيه وباء فيروس كورونا تطوره وفق منحى جيد ببلجيكا، قررت حكومة البلاد إطلاق المرحلة الثالثة من مسلسل رفع تدابير الحجر الصحي.

وتأتي هذه المرحلة الجديدة، التي تتميز بـ “تغيير في المقاربة” قصد منح المزيد من الحرية للمواطنين، بعد استئناف العمل في المقاولات وإعادة فتح المتاجر غير الضرورية، والمدارس، والمتاحف، وكذا المباني التاريخية.

المصدر مع 2020/06/14

شاهد أيضاً

إيطاليا تفتح من جديد أبوابها للسياح وسط إجراءات أكثر مرونة

في ظل المؤشرات الإيجابية لحملات التلقيح المضاد لوباء “كوفيد-19″، المبشرة بانتعاش عدة قطاعات اقتصادية، تعمل …