الدانمارك تخفف إجراءات الإغلاق بفتح دور الحضانة والمدارس الابتدائية

كوبنهاغن – بدأت الدنمارك، اليوم الأربعاء، عملية تخفيف الإغلاق بإعادة فتح دور الحضانة ومراكز الرعاية النهارية والمدارس الابتدائية للأطفال دون سن 11 عاما، وهي خطوة أولى في عملية من المنتظر أن تتواصل في الأيام القادمة.

وقالت رئيسة الوزراء ميتي فريدريكسن، التي حضرت إعادة فتح مدرسة في منطقة فالبي في كوبنهاغن: “إنني معجبة للغاية بالسرعة التي انتقلت بها مدرسة كهذه بنجاح من الإغلاق إلى إعادة الافتتاح. الأطفال سعداء للغاية بالتقائهم مجددا مع أقرانهم”.

وقالت السيدة فريدريكسن إنها تتفهم كون بعض الآباء اختاروا إبقاء أطفالهم في المنزل.

وظلت الدنمارك في حالة إغلاق منذ 16 مارس. وكبداية، سيتم إعادة فتح دور الحضانة ورياض الأطفال والمدارس الابتدائية فقط. وسيتم إعادة فتح المقاهي والمطاعم ومراكز التسوق في 10 ماي إذا ظلت أعداد المصابين مستقرة.

وقالت فريدريكسن إن “الأمر يتعلق بإجراء تنظيمي حتى يشعر الجميع بالأمان. ويمكنني أن أرى أن العديد من المدارس والمؤسسات تبذل قصارى جهدها لخلق أجواء يومية آمنة”.

وفي اليوم السابق، أعلنت رئيسة الوزراء الدنماركية أن حكومتها ستسرع برفع القيود المرتبطة بفيروس كورونا المستجد بعد “أرقام أفضل من المتوقع”.

شاهد أيضاً

إيطاليا تفتح من جديد أبوابها للسياح وسط إجراءات أكثر مرونة

في ظل المؤشرات الإيجابية لحملات التلقيح المضاد لوباء “كوفيد-19″، المبشرة بانتعاش عدة قطاعات اقتصادية، تعمل …