الرئيس التونسي يقوم بزيارة رسمية إلى فرنسا يوم الاثنين القادم

يقوم الرئيس التونسي قيس سعيد، يوم الاثنين القادم، بزيارة عمل وصداقة إلى فرنسا، هي الأولى له إلى بلد أوروبي منذ انتخابه رئيسا للبلاد في أكتوبر الماضي.

Img : الرئيس التونسي يقوم بزيارة رسمية إلى فرنسا يوم الاثنين القادم

وأفاد بلاغ لرئاسة الجمهورية التونسية، اليوم الأربعاء، أن هذه الزيارة التي تأتي بدعوة من الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، “ستمثل مناسبة لتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين ومزيد تطويرها”، مضيفا أن الرئيس التونسي سيبحث مع نظيره الفرنسي “عددا من القضايا ذات الاهتمام المشترك”.

وبحسب الإحصائيات الرسمية، فإن فرنسا تعد في الوقت نفسه الشريك الاقتصادي الأول وأول م صدر للاستثمارات الأجنبية في تونس، باستثناء الطاقة.

كما أن فرنسا تستضيف أكبر جالية تونسية في الخارج (حوالي 730 ألف شخص)، فيما يقيم في تونس حوالي 30 ألف مواطن فرنسي.

وتعد فرنسا، التي تتوفر على حوالي 1400 شركة في تونس، ت وفر أكثر من 136 ألف منصب عمل، هي المستثمر الأول في البلاد، باستثناء قطاع الطاقة.

كما أن فرنسا وفرت أيضا 122 مليون أورو من تدفقات الاستثمار العام الماضي، أي حوالي 30 في المائة من تدفقات الاستثمار الوافدة على البلاد.

وتحظى فرنسا وهي المزود الأول والزبون الأول بالنسبة لتونس، بأكثر من 15 في المائة من حصص السوق في البلاد. واستقبلت سنة 2016 نحو 32 في المائة من صادرات تونس.

المصدر مع 2020/06/17

شاهد أيضاً

إيطاليا تفتح من جديد أبوابها للسياح وسط إجراءات أكثر مرونة

في ظل المؤشرات الإيجابية لحملات التلقيح المضاد لوباء “كوفيد-19″، المبشرة بانتعاش عدة قطاعات اقتصادية، تعمل …