فيروس كورونا..26 إصابة مؤكدة ووفاة حالتين وتماثل سبعة مصابين للشفاء بموريتانيا

نواكشوط – ارتفع عدد الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا المستجد بموريتانيا، إلى 26 حالة، بعد تسجيل ست إصابات جديدة، اليوم الجمعة، بحسب ما أفاد به مصدر رسمي.

وأوضح المصدر ذاته أن الأمر يتعلق بخمس إصابات سجلت في نواكشوط، وإصابة بولاية لعصابة (600 كلم جنوب شرق العاصمة)، ليرتفع العدد الإجمالي للمصابين بهذا الوباء إلى 26 حالة، توفيت منها اثنتان وتماثلت سبع للشفاء، فيما توجد باقي الحالات في الحجر الصحي.

وسجلت موريتانيا، أمس الخميس، أربع إصابات جديدة مؤكدة بفيروس كورونا المستجد، وسبع إصابات، أول أمس الأربعاء، وهو رقم قياسي في عدد الإصابات المسجلة بهذا البلد، منذ اكتشاف الحالة الأولى، يوم 13 مارس الماضي.

وكان الناطق الرسمي باسم الحكومة الموريتانية، سيدي ولد سالم، قد صرح، أمس، بأن خطر وباء (كوفيد-19) العالمي “مازال قائما، بل وأكثر خطورة، لكونه ظهر في حالات اجتماعية، مما يوحي بأن هناك تحركا داخليا لهذا الفيروس في البلد”.

وقال إن “الوضع لازال تحت السيطرة”، مؤكدا أن “الوضعية الحالية تتطلب جدية أكثر في الالتزام بالإجراءات المتخذة لمحاربة هذه الجائحة من تعبئة وتحسيس ونظافة وتعقيم مع المحافظة على إغلاق الحدود ومنع التحرك بين المدن”.

كما أكد على ضرورة التوعية والتحسيس والالتزام بالإجراءات المتخذة، مع التشديد على إغلاق الحدود بين الولايات، ولاسيما نواكشوط لأنها هي التي شهدت الإصابات الجديدة.

وكان المدير العام للصحة العمومية، سيدي ولد الزحاف، قد صرح، أول أمس، بأن وزارة الصحة بصدد نشر آلية للبحث عن حالات (كوفيد- 19)، قد تكون متواجدة على مستوى التراب الوطني، مشيرا أنهم بالفعل أمام “حالات عدوى محلية”، بعد عدم تمكنهم من تحديد مصدر عدوى الحالة التاسعة، التي سجلت، يوم الثلاثاء الماضي، وتوفي صاحبها بعد ساعات من اكتشاف إصابته بفيروس كورونا المستجد.

المصدر مع 2020/05/15

شاهد أيضاً

واشنطن تخفف القيود المفروضة على القادمين إليها اعتبارا من نونبر المقبل

أعلن البيت الأبيض، اليوم الإثنين، تخفيف قيود السفر التي كانت مفروضة على كافة القادمين إلى …