وباء كورونا عبر العالم في أرقام

الرباط – في ما يلي حصيلة جديدة لتطور جائحة (كوفيد-19) في العالم، والتي أدت حتى الآن إلى وفاة 134 ألف و 757 شخصا على الأقل في 209 دول، وذلك منذ ظهورها في دجنبر الماضي، مع تسجيل مليونين و 88 ألف و877 حالة مؤكدة، من بينها 516 ألف و 36 حالة تماثلت للشفاء.

في المغرب، تم حتى الآن تسجيل ألفين و251 حالة إصابة بفيروس (كوفيد-19)، منها 247 حالة تماثلت للشفاء، و 128 حالة وفاة، بينما بلغ عدد الحالات المستبعدة بعد تحليل مخبري سلبي 9 آلاف و182 حالة .

في الولايات المتحدة، بلغ عدد الأشخاص الذين تأكدت إصابتهم بالفيروس 614 ألف و246 حالة، مما جعلها البلد الأكثر تضررا ب(كوفيد-19)، فيما تم تسجيل 26 ألف و64 حالة وفاة، و48 ألف و708 حالات تماثلت للشفاء.

بالنسبة للبلدان الأكثر تأثرا بعد الولايات المتحدة، هناك إسبانيا التي تم بها تسجيل 644 ألف و 348 حالة، من بينها 28 ألف و554 حالة وفاة، و 70 ألف و 853 حالة تماثلت للشفاء، تليها إيطاليا بـ 165 ألف و155 حالة إصابة، و21 ألف و645 حالة وفاة، و38 ألف و92 حالة تماثلت للشفاء، ثم فرنسا حيث ارتفع عدد الحالات المؤكدة إلى 147 ألف و 863 حالة، من بينها 17 ألف و 167 حالة وفاة، و 30 ألف و855 حالة تماثلت للشفاء.

من جانبها، سجلت ألمانيا، التي تعد من بين الدول الخمس الأكثر تأثرا بفيروس كورونا الجديد، 134 ألف و 753 حالة إصابة بفيروس (كوفيد-19)، من بينها ثلاثة آلاف و 804 حالات وفاة، و72 ألف و600 حالة تماثلت للشفاء.

كما تأثرت دول أوروبية أخرى بوباء فيروس كورونا، مثل بريطانيا (98 ألف و476 حالة، و12 ألف و868 حالة وفاة) وبلجيكا (33 ألف و573 حالة، وأربعة آلاف و440 حالة وفاة) وسويسرا (26 ألف و336 حالة) وهولندا (28 ألف و153 حالة).

بالإضافة إلى ذلك، تم تسجيل 27 ألفا و938 حالة في روسيا، و 10 آلاف و613 حالة في كوريا الجنوبية، حيث سجلت 229 حالة وفاة ، و7 آلاف و757 حالة تماثلت للشفاء. فيما سجلت في أستراليا ما يقارب 6 آلاف و468 حالة إصابة ، و63 حالة وفاة، وثلاثة آلاف و747 حالة تماثلت للشفاء.

وفي المملكة العربية السعودية، سجلت 5862 حالة، من بينها 79 حالة وفاة، و 931 حالة تماثلت للشفاء، بينما تم بفلسطين تأكيد إصابة 374 حالة، من بينها حالتي وفاة، و63 حالة تماثلت للشفاء.

وبالنسبة للتوزيع الجغرافي لانتشار كوفيد-19 حسب القارات، تأتي أوروبا في الصدارة بتسجيلها 974 ألف و973 حالة، و 88 ألف و391 حالة وفاة، و263 ألف حالة تماثلت للشفاء، متبوعة بأمريكا بـ 753 ألف و42 حالة، و33 ألف و450 حالة وفاة، و83 ألف و120 حالة تماثلت للشفاء.

وتأتي آسيا في الرتبة الثالثة بمجموع يصل إلى 334 ألف و121 حالة، و12 ألف و113 حالة وفاة، و160 ألف و898 حالة تماثلت للشفاء، تليها إفريقيا بـ 18 ألف و72 حالة، و 915 حالة وفاة، وثلاثة آلاف و885 حالة تماثلت للشفاء، في حين سجل في أوقيانوسيا 7 آلاف و961 حالة، منها 72 حالة وفاة، و 4 آلاف و518 حالة تماثلت للشفاء.

شاهد أيضاً

الجزائر.. مواصلة الحراك تعبير عن “رفض شعبي لاستمرارية مرغوبة على أعلى مستوى”

كتب الموقع الإخباري الجزائري (كل شيء عن الجزائر)، أن المسيرات والمظاهرات، التي نظمت في العديد …