برشيد.. شرطيان يضطران لاستخدام سلاحهما لتوقيف مجرم خطير

اضطر موظفا شرطة يعملان بفرقة الدراجيين بالمنطقة الإقليمية للأمن بمدينة برشيد لاستخدام أسلحتهما الوظيفية، مساء أمس السبت، في تدخل أمني لتوقيف شخص من ذوي السوابق القضائية (31 سنة) والذي يشتبه في تورطه في قضية تتعلق بالضرب والجرح بواسطة السلاح الأبيض، وخرق حالة الطوارئ الصحية، وتهديد موظفي الشرطة وتعريض سلامتهم للخطر.

وأوضح بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن دورية للدراجيين كانت قد تدخلت لتوقيف المشتبه فيه الذي عرض سيدة لاعتداء جسدي بواسطة السلاح الأبيض بالشارع العام، قبل أن يبدي مقاومة عنيفة في مواجهة عناصر الشرطة ويهددهم بواسطة السلاح الأبيض، وهو ما اضطر عناصر الدورية لاستخدام سلاحهما الوظيفي وإطلاق رصاصة تحذيرية، ثم رصاصة أخرى أصابت المشتبه فيه على مستوى أطرافه السفلى.

واضاف البلاغ ان هذا الاستخدام الاضطراري للسلاح الوظيفي مكن من تحييد الخطر الصادر عن المشتبه فيه، وحجز السلاح الأبيض المستعمل في الاعتداء، قبل أن يتم الاحتفاظ بالمعني بالأمر تحت تدبير الحراسة الطبية بالمستشفى، وذلك في انتظار إخضاعه لبحث قضائي تحت إشراف النيابة العامة المختصة للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية.

المصدر 2020/04/26

شاهد أيضاً

المديرية العامة للأمن الوطني سجلت انخفاضا بنسبة 11 في المئة في القضايا المتعلقة بالعنف ضد النساء سنة 2020

كشفت المديرية العامة للأمن الوطني، اليوم الأربعاء بالدار البيضاء، عن أن مصالحها سجلت انخفاضا بنسبة …