حركة عدم الانحياز تدعو إلى تعاون تضامني ومعزز للقضاء على جائحة (كوفيد-19)

الرباط – تبنت مجموعة الاتصال لحركة عدم الانحياز، التي عقدت قمة افتراضية، اليوم الاثنين، الإعلان الختامي المتعلق بالاستجابة لجائحة (كوفيد-19)، والذي أعربت بموجبه الدول الخمس والأربعون المشاركة، من بينها المملكة المغربية، عن دعمها الكامل لخطط ومبادرات الأمين العام للأمم المتحدة الرامية إلى مكافحة وباء (كوفيد 19)، وكذا لدور منظمة الصحة العالمية في تدبير هذه الجائحة.

كما دعت الدول المشاركة إلى تعزيز التعاون الدولي والإقليمي والتضامن الدولي، مع التأكيد على تمسكها بمبادئ تعددية الأطراف القادرة على توفير الاستجابات اللازمة لمكافحة جائحة (كوفيد-19)، وكذا ضمان الانتعاش الاقتصادي والحماية الاجتماعية بعد انقضاء الجائحة.

علاوة على ذلك، قررت القمة تكوين “فرقة عمل” سيعهد إليها بإنشاء قاعدة بيانات مشتركة بشأن الاحتياجات الطبية والاجتماعية والإنسانية الأساسية للدول الأعضاء في حركة عدم الانحياز بغية مكافحة (كوفيد-19)، وذلك من أجل تقديمها إلى المنظمات الدولية وغيرها من المؤسسات المالية الدولية والإقليمية المختصة في المساعدة الإنمائية.

وشهدت هذه القمة، التي ترأسها رئيس جمهورية أذريبجان، إلهام علييف، الرئيس الحالي للحركة، مشاركة 45 دولة تمثل المناطق الجغرافية الأربع للحركة.

وفضلا عن مشاركة رؤساء دول وحكومات ووزراء خارجية حركة عدم الانحياز، شهدت هذه القمة الافتراضية، أيضا، مشاركة الأمين العام للأمم المتحدة، ورئيس الجمعية العامة، ورئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي، والمدير العام لمنظمة الصحة العالمية.

وقد مثل المملكة المغربية، في أشغال هذه القمة، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، السيد ناصر بوريطة،

وتضم حركة عدم الانحياز 120 دولة، وتعد بذلك ثاني تجمع للدول بعد الأمم المتحدة.

المصدر مع 2020/05/04

شاهد أيضاً

جلالة الملك يهنئ الرئيس البولوني بمناسبة احتفال بلاده بعيدها الوطني

بعث صاحب الجلالة الملك محمد السادس برقية تهنئة إلى السيد اندرزيج دودا، رئيس جمهورية بولونيا، …