التبادل الحر .. المغرب سيلعب ورقة المعاملة بالمثل

إذا كان خيار مناطق التبادل الحر قد تم اعتماده ودعمه، فإن السلطات المختصة ستعمل على تحقيق التوازنات المطلوبة كلما دعت الضرورة إلى ذلك مع بعض الدول.

وبالنسبة للمسؤولين، فإن المغرب سيلعب ورقة مبدأ المعاملة بالمثل. وبالنظر إلى النتائج التي تم الحصول عليها، فإن المسؤولين يعتزمون فتح ملفات جديدة خلال سنة 2022.

وينص مخطط عمل وزارة الصناعة والتجارة، بشكل خاص، على تعزيز وتعميق التعاون مع الاتحاد الأوروبي. ويتعلق الأمر بالتفاوض بشأن قواعد جديدة أكثر مرونة في إطار المنطقة الأورو-متوسطية للسماح بولوج أكبر للصادرات المغربية و / أو حماية الصناعة المحلية. كما سيتعلق الأمر بتجديد الشراكات مع البلدان العربية.

شاهد أيضاً

مندوبية التخطيط تتوقع نموا اقتصاديا بمعدل 2.9 في المائة خلال 2022

أفادت المندوبية السامية للتخطيط، أن الاقتصاد الوطني يتوقع أن يسجل نموا بمعدل 2,9 في المائة …