أكتوبر 5, 2022

جدد المغرب والنرويج اليوم الثلاثاء 19 ابريل الجاري عزمهما على تعزيز العلاقات الثنائية والالتزام بمواصلة الحوار السياسي من اجل شراكة اقتصادية وتجارية بين البلدين، وجاء ذلك، خلال مباحثات عبر تقنية الاتصال المرئي، أجراها ناصر بوريطة، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، مع وزيرة الشؤون الخارجية بمملكة النرويج أنيكين هويتفيلد.

وذكر بلاغ لوزارة الخارجية والتعاون توصلت « تليكسبريس بنسخة منه، أن الوزيرين أشادا بتميز العلاقات بين المغرب والنرويج، وجددا تأكيدهما على إرادتهما المشتركة في تعزيز هذه العلاقات وضرورة مواصلة تعزيز الحوار السياسي والشراكة الاقتصادية والتجارية بين المملكتين.

وخلال هذه المباحثات، أكدت هويتفيلد مشاركتها في الاجتماع الوزاري للتحالف الدولي ضد داعش، المرتقب عقده بمراكش يوم 11 ماي المقبل والذي ستحضره 80 دولة ومنظمة، منوهة في هذا الصدد بالدور الهام الذي يضطلع به المغرب بصفته شريكا وقطبا للسلام والاستقرار في المنطقة.

وسجل الوزيران تطابق وجهات النظر بشأن القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، خاصة بمنطقة الساحل وبالشرق الأوسط.

وفي الأخير، اتفق ناصر بوريطة ونظيرته النرويجية على مواصلة التشاور داخل الهيئات الدولية، بشأن القضايا ذات الأولوية، من خلال إطلاق مبادرات مشتركة.

RSS
YouTube
Instagram
WhatsApp
FbMessenger
Tiktok