إيطاليا تمدد تدابير مكافحة “كورونا” حتى نهاية أبريل

وقع رئيس الوزراء الإيطالي ماريو دراغي مرسوما جديدا ينص على تمديد العمل بتدابير مكافحة “كوفيد-19″، بما في ذلك إغلاق المطاعم والمتاجر والمتاحف، وذلك إلى غاية 30 أبريل الجاري.

وينص المرسوم، الذي وقع مساء أمس الأربعاء، على أنه من السابع وإلى غاية 30 أبريل الجاري ستبقى كل مناطق البلاد مصنفة إما “حمراء” أو “برتقالية”، وليست هناك منطقة مصنفة “صفراء”، والتي عادة ما يسمح فيها للمطاعم بفتح أبوابها حتى الساعة السادسة مساء ويسمح بقدر أكبر من حرية التنقل.

وبموجب المرسوم الجديد ستظل المدارس الابتدائية مفتوحة، وسيسمح بإمكانية تخفيف هذه القيود قبل نهاية أبريل إذا ما تحسن الوضع الوبائي في البلاد، إذ سيتم إجراء تقييم للتدابير المفروضة في 20 أبريل، خاصة تلك المتعلقة بالحانات والمطاعم.

وحسب وسائل إعلام محلية، فإن اتجاه المنحنى الوبائي وسير حملة التطعيم في البلاد، يمثلان عاملان أساسيان لتحديد إمكانية استئناف الأنشطة أو تعديل التدابير المنصوص عليها في المرسوم.

وتفرض الحكومة قيودا صارمة في معظم مناطق إيطاليا تتمثل، على الخصوص، في إغلاق المطاعم والمقاهي وفرض قيود على التنقلات، وخلال عطلة عيد الفصح ستصنف البلاد بأكملها “منطقة حمراء” في مسعى للحد من تفشي العدوى في وقت تجتاز فيه البلاد موجة ثالثة للوباء الذي حصد، إلى حدود اليوم، أرواح أكثر من 109 آلاف شخص في إيطاليا.

المصدر: و.م.ع 2021/04/01

شاهد أيضاً

“أصوات نشاز” تلتقي مع نظام العسكر الجزائري في المزايدة بالقضية الفلسطينية

ارتفع سُعار بعض الأصوات المغربية النشاز، التي دأبت على استغلال القضية الفلسطينية، وأضحت تستعملها كأصل …