الحالة الصحية لبوريس جونسون “مستمرة في التحسن” (داونينغ ستريت)

لندن – أكد المتحدث باسم رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، اليوم الخميس، أن حالته الصحية “آخذة في التحسن”، وذلك بعد إدخاله قسم العناية المركزة، يوم الاثنين الماضي، جراء مضاعفات وباء فيروس كورونا المستجد.

وأوضح المتحدث أن رئيس الوزراء أمضى “ليلة جيدة” بمستشفى سانت توماس بالعاصمة لندن، متقدما بشكره للمصلحة الوطنية للصحة العمومية، إزاء “العلاجات المتميزة” التي تلقاها.

وأكد المصدر ذاته أن بوريس جونسون أمضى ثلاث ليال بمصلحة العناية المركزة مكافحا ضد الأعراض “المتواصلة” للوباء، مضيفا أن هذا القيادي المحافظ الذي يبلغ 55 سنة من العمر، لا زال يخضع لـ “علاج اعتيادي بواسطة الأوكسجين”، من دون الحاجة إلى آلة تنفس اصطناعي.

وحسب الإحصائيات الرسمية لوزارة الصحة البريطانية، سجلت المملكة المتحدة، أمس الأربعاء، 938 وفاة بسبب فيروس كورونا المستجد في ظرف 24 ساعة، ما يشكل رقما قياسيا يرفع الحصيلة الإجمالية للجائحة إلى أزيد من 7000 وفاة.

ويأتي إدخال رئيس الوزراء البريطاني ليحرم الحكومة من رئيسها، في الوقت الذي تتوغل فيه المملكة المتحدة وسط الأزمة الصحية، من خلال حصيلة يومية تعد من بين الأكثر ارتفاعا في أوروبا.

كما تأتي عشية انقضاء الثلاثة أسابيع الأولية للحجر الصحي الشامل، المفروضة من قبل الحكومة البريطانية قصد تطويق الوباء.

وفي انتظار تماثل جونسون للشفاء، يتعين على الوزراء الرئيسيين المشاركة بعد ظهر اليوم، في اجتماع يعقد بواسطة تقنية الفيديو، مناقشة مستقبل الاستراتيجية البريطانية لمكافحة الجائحة.

شاهد أيضاً

بوريطة: المغرب نبه دائما الى ضرورة مواجهة التهديد المتنامي للجماعات الإرهابية في إفريقيا

قال وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، امس الخميس، إن المغرب …