الصين تخفض تصنيف مخاطر الوباء في مدينة ووهان

خفضت السلطات الصينية، أمس السبت 18 أبريل، تصنيف مخاطر الوباء على مستوى مدينة ووهان حاضرة مقاطعة هوبي بوسط الصين، إلى مستوى أدنى.

ويأتي ذلك بعد أقل من أسبوعين على رفع قيود الإغلاق عن مدينة ووهان، البالغ عدد سكانها 11 مليون نسمة، والتي تعد البؤرة التي انطلق منها فيروس كورونا المستجد ليطال مختلف بلدان العالم.

وحسب سلطات مقاطعة هوبي، فإن تخفيض تصنيف مخاطر الوباء في ووهان جاء بعد رفع جميع الأحياء الـ 13 في المدينة من قائمة المخاطر المتوسطة.

وحتى الآن، تتمتع جميع المدن والمحافظات البالغ عددها 76 في مقاطعة هوبي المتضررة بشدة من الفيروس بتصنيف منخفض المخاطر.

وقد تضررت هوبي، ولا سيما حاضرتها ووهان، بشدة بانتشار فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19) في الصين، حيث سجلت المقاطعة 68128 حالة إصابة مؤكدة، منها 50333 حالة في ووهان.

وخرج ما مجموعه 63494 مريضا من المستشفيات بعد تماثلهم للشفاء في هوبي، منهم 46342 في ووهان؛ فيما توفي 4512 شخصا بسبب المرض، منهم 3869 في ووهان.

ومع رفع قيود السفر عن ووهان، عززت السلطات الصينية اختبار الحمض النووي للمسافرين الذين يغادرون المدينة الأكثر تضررا بكوفيد-19، قبل عودتهم الى العمل أو الدراسة في مكان آخر.

وحسب منشور صادر عن فرقة عمل مشتركة تابعة لمجلس الدولة الصيني (مجلس الوزراء) فإنه يتوجب على أولئك الذين من المقرر أن يعملوا كمدرسين أو عاملين طبيين أو مقدمي خدمات فى الأماكن العامة أن يخضعوا جميعا لاختبار الحمض النووي قبل مغادرتهم ووهان، حيث سيكون الاختبار مجانيا.

وأضاف المنشور أن الأشخاص الآخرين الذين يغادرون ووهان مدعوين إلى الخضوع لاجراء اختبارات الحمض النووي على أساس تطوعي ودفع رسوم الاختبارات.

شاهد أيضاً

“أصوات نشاز” تلتقي مع نظام العسكر الجزائري في المزايدة بالقضية الفلسطينية

ارتفع سُعار بعض الأصوات المغربية النشاز، التي دأبت على استغلال القضية الفلسطينية، وأضحت تستعملها كأصل …