متحدث: فريق منظمة الصحة العالمية يزور الصين لـ”التبادل والتعاون” وليس “للتحقيق”

قال متحدث حكومي صيني، أمس الجمعة، إن فريق الخبراء الدولي الذي أرسلته منظمة الصحة العالمية يقوم بزيارة مدينة ووهان وسط الصين بهدف “التبادل والتعاون” وليس “التحقيق”.

وجاء تصريح تشاو لي جيان، المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية، ردا على سؤال حول التفاصيل المتعلقة بمسار العمل الميداني لفريق الخبراء على خلفية ما أفادت به منظمة الصحة العالمية بأن الفريق يخطط لزيارة المستشفيات والمختبرات والأسواق، بما في ذلك معهد ووهان للبيولوجيا، وسوق ووهان، ومركز ووهان للسيطرة على الوباء ومكافحته.

وأوضح المتحدث، خلال لقاء صحفي، أن هناك “تبادل وتعاون بين خبراء دوليين من منظمة الصحة العالمية وخبراء صينيين في المجالات المعنية بشأن منشأ فيروس كورونا الجديد. إنه جزء من بحث عالمي وليس تحقيقا”، مضيفا أن الجانبين قد تواصلا عدة مرات عبر الفيديو لتبادل نتائج أبحاثهما، مما أرسى أساسا جيدا لتعميق التعاون الثنائي والاسهام في الأبحاث العالمية خلال المرحلة التالية.

وتابع “نحن لسنا علماء ولا محترفين في المجال ذي الصلة، سواء كنا مسؤولين أو صحفيين. ويجب أن نترك العمل الاحترافي المتمثل في تتبع المنشأ للخبراء، وأن نوفر لهم الوقت الكافي والمساحة اللازمة لتعزيز التعاون المعني، ونمنحهم الثقة والدعم الكاملين، ونعمل على تقليل الاهتمام والتدخل غير الضروريين”.

وأكد المتحدث أن الصين “ستلتزم دائما بموقف منفتح وشفاف ومسؤول، وستواصل التعاون مع منظمة الصحة العالمية وتقدم مساهماتها الخاصة لمنع المخاطر المستقبلية بشكل أفضل وحماية سلامة وصحة الناس في جميع أنحاء العالم”.

وقال إن الأمر يتعلق بجدية العلم ودقة البحث عند التحدث عن مسار العمل الميداني لفريق خبراء منظمة الصحة العالمية بما في ذلك الأماكن التي سيزورونها ومع من سيتواصلون، مشيرا إلى أن الجانبين سيتخذان الترتيبات العلمية والمهنية على أساس التوافق الذي تم التوصل إليه في مرحلة مبكرة، وكذا خصائص الفيروس ووضع الوباء.

واستطرد أن فريق الخبراء سيزور جميع الأماكن المذكورة، و”مع تعميق التبادلات والتعاون، نعتقد أن الخبراء من الجانبين سينشرون عملية التعاون ونتائج البحث للجمهور في الوقت المناسب”.

على صعيد متصل، ذكرت تقارير صحفية أن خبراء منظمة الصحة العالمية التقوا اليوم السبت أفراد طواقم مستشفى في ووهان استقبل أولى حالات الإصابة المثبتة بكوفيد-19، قبل زيارة مقررة إلى معرض يحتفي بتعافي الصين من الوباء.

وتوجهت الخبراء إلى مستشفى جينينتان، أول مستشفى استقبل مرضى تم تشخيص إصابتهم بكوفيد-19 في أواخر 2019.

ولا تزال تفاصيل مهمة الخبراء قليلة. وتبقى التغريدات التي يُطلقونها، وتلك الصادرة عن منظمة الصحة العالمية، المصدر الأساسي للمعلومات.

وفي تغريدة على “تويتر” رحب أحد أفراد الفريق بيتر دازاك بالزيارة إلى المستشفى بوصفها “فرصة مهمة للتحدث مباشرة مع طواقم طبية كانت على الأرض في تلك الفترة الحرجة من محاربة كوفيد”.

المصدر و.م.ع 2021/01/30

شاهد أيضاً

بوريطة: المغرب نبه دائما الى ضرورة مواجهة التهديد المتنامي للجماعات الإرهابية في إفريقيا

قال وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، امس الخميس، إن المغرب …