مفوض السلام والأمن بالاتحاد الإفريقي يشيد بتضامن جلالة الملك مع دول القارة في عز أزمة كورونا

أجرى السفير المدير العام للوكالة المغربية للتعاون الدولي السيد محمد مثقال اليوم الأربعاء بالرباط، مباحثات مع مفوض الاتحاد الإفريقي للشؤون السياسية والسلام والأمن السيد بانكول أديوي.

وتمحورت هذه المباحثات على الخصوص حول آليات التعاون جنوب-جنوب الرامية إلى تعزيز السلام والأمن في إفريقيا، فضلا عن الدور الفاعل للمملكة المغربية في إطار تنفيذ رؤية صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله، من أجل تعاون متضامن وفعال على مستوى القارة.

كما ناقش الطرفان سبل دعم تنمية التعاون جنوب -جنوب لصالح إقلاع القارة الإفريقية، فضلا عن المبادرات الإنسانية الرئيسية التي تقوم بها المملكة لفائدة العديد من الدول الأعضاء في الاتحاد الإفريقي، وذلك مواصلة للمباحثات التي سبق للسيد أديوي أن أجراها مع وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، السيد ناصر بوريطة.

ويتعلق الأمر، من بين أمور أخرى، بمساهمة المغرب في تكوين المواهب الافريقية والبعد الإنساني الثابت للسياسة الخارجية للمملكة تحت قيادة جلالة الملك محمد السادس، لا سيما من خلال إرسال مساعدات إنسانية طبية ولوجستيكية وغذائية لعدة بلدان افريقية كانت تواجه حالات طوارئ أو أزمات متعلقة بالكوارث الطبيعية.

واغتنم السيد أديوي هذه الفرصة للإشادة بالمبادرة التضامنية الملكية المتمثلة في تقديم المساعدة الطبية لأكثر من 21 دولة أفريقية لمواجهة تفشي جائحة كوفيد-19.

كما أبرز أديوي وجاهة الاستراتيجية متعددة الأبعاد تحت قيادة جلالة الملك محمد السادس لمواجهة التهديدات والتحديات الأمنية في المنطقة، والنهوض بالتعاون جنوب-جنوب، وتطوير مشاريع مهيكلة كبيرة لصالح التكامل الإقليمي من أجل تنمية مستدامة للقارة الافريقية.

وجدد المسؤولان في هذا اللقاء إرادتهما المشتركة للعمل على تعزيز التعاون والشراكة بين المملكة المغربية ومفوضية الاتحاد الإفريقي.

وجرى هذا الاجتماع بحضور السفير محمد العروشي الممثل الدائم للمملكة لدى الاتحاد الافريقي.

شاهد أيضاً

البروفيسور عفيف : مخزون المغرب من اللقاحات يتجاوز 13 مليون جرعة

قال البروفيسور سعيد عفيف، عضو اللجنة العلمية، إن مخزون اللقاحات بالمغرب يتجاوز 13 مليون جرعة، …