سنة 2021.. المغرب ضمن الدول الناجحة في إدارة حملة التلقيح ضد كوفيد-19

تميزت سنة 2021 بإطلاق جلالة الملك الملك محمد السادس لحملة التلقيح الوطنية ضد فيروس كورونا شهر يناير الماضي، حملة حرص جلالته على أن تكون مجانية لجميع المواطنين.

حملة التلقيح بدأت بشكل تدريجي، حيث تم استهداف فئة المسنين في البداية قبل أن يتم تعميمها على باقي الفئات العمرية، واليوم يقدر عدد الملقحين بالكامل بأزيد من 22 مليون مغربي.

اعتمد المغرب في هذه الحملة على كل من لقاح سينوفارم، استرازينيكا، جونسون وفايزر، واستأثر بنسبة 50 في المائة من اللقاحات التي تم توزيعها في مجموع القارة الإفريقية، ما بوأه مكانة ضمن نادي الدول العشرين الناجحة في مجال التلقيح ضد فيروس كورونا المستجد.

هذا وأشادت المديرة العامة لصندوق النقد الدولي، كريستالينا جيورجيفا، بالتقدم الذي حققه المغرب في مجال التلقيح، وكذا باستراتيجيته الاستباقية للتخفيف من تداعيات الأزمة الصحية وتحقيق الإقلاع الاقتصادي.

وفي نفس السياق، ترأس صاحب الجلالة الملك محمد السادس شهر يوليوز الماضي حفل إطلاق وتوقيع اتفاقيات تتعلق بمشروع تصنيع وتعبئة اللقاح المضاد لكوفيد- 19 ولقاحات أخرى بالمغرب، وذلك في إطار تمكين المملكة من التوفر على قدرات صناعية وبيوتكنولوجية شاملة ومندمجة لتصنيع اللقاحات بالمغرب.

ويروم المشروع، الذي يعد ثمرة شراكة بين القطاعين العام والخاص، إطلاق قدرة أولية على المدى القريب لإنتاج 5 ملايين جرعة من اللقاح المضاد لكوفيد-19 شهريا، قبل مضاعفة هذه القدرة تدريجيا على المدى المتوسط. وسيعبئ المشروع استثمارا إجماليا قدره 500 مليون دولار.

ولتعزيز التطور الإيجابي في حملات التطعيم، والتراجع التدريجي في منحى الإصابة بفيروس كورونا، قرر المغرب شهر أكتوبر الماضي الانضمام إلى قائمة الدول التي اعتمدت فرض جواز التلقيح.

وأكدت وزارة الصحة ” أن اعتماد جواز التلقيح ليس لتقييد المواطنين ولكن لحماية الملقحين، والحفاظ على المكتسبات التي حققها المغرب حتى الآن”، مشيرة إلى أن “المغرب ليس في معزل عن باقي الدول، بالتالي حدوث انتكاسة وبائية أمر وارد، والرهان اليوم هو التوفيق بين المكتسبات المحققة وتحقيق انتعاش اقتصادي وسياحي”.

بداية شهر دجنبر الجاري، سيعلن المغرب من جديد عن اجراءات استباقية وذلك على إثر ظهور المتحور الجديد من فيروس كورونا اوميكرون، حيث قرر تعليق جميع الرحلات الجوية من وإلى المغرب، ومنع جميع المهرجانات والتظاهرات الثقافية والفنية،

اليوم، وزارة الصحة تحذر من احتمال حدوث انتكاسة وبائية، وذلك بعد أن تم تسجيل 28 حالة إصابة مؤكدة و46 حالة محتملة بالمتحور أوميكرون، داعية المواطنين الى الالتزام التام بالإجراءات والتدابير الوقائية الفردية والجماعية: ضرورة ارتداء الكمامة وبشكل سليم، الغسل المتكرر لليدين أو تعقيمهما بمطهر كحولي، والتباعد الجسدي، مع الإسراع بأخذ جرعات التلقيح الأولى والثانية والثالثة المعززة.

شاهد أيضاً

فاس.. توقيف أربعة أشخاص وحجز كيلوغرام و200 غرام من مخدر الكوكايين

فاس.. توقيف أربعة أشخاص وحجز كيلوغرام و200 غرام من مخدر الكوكايين وكيلوغرام ونصف من مخدر …