يونيو 29, 2022

قضت المحكمة الابتدائية بمدينة الفقيه بنصالح، بالحبس النافذ في حق زوجة وشقيقها، بعدما تورطا في قضية زنا محارم نتج عنها حمل.

وتعود تفاصيل القضية التي اهتز على وقعها دوار “الناضور الكريفات” بإقليم الفقيه بن صالح، حين غادرت الزوجة بيت الزوجية بسبب خصام مع عائلة الزوج المتواجد بالديار الأوربية، لتلتحق بمنزل والديها، حيث وقعت في زنا المحارم مع شقيقها، الذي نتج عنه حمل، لتضطر الزوجة لإخبار زوجها بكونها حامل.

وفور علم زوجها بالخبر، كلف شقيقه برفع دعوى قضائية ضد زوجته، لكونه غائب عن المنزل طيلة 18 شهراً، ليتم التفاعل مع الشكاية بشكل سريع. وبتحريك النيابة العامة، لأبحاثها، تبين أن الأمر يتعلق بزنا المحارم، حيت نشأت علاقة غير شرعية بين الزوجة وشقيقها نتج عنها حمل.

وأدانت المحكمة الضنينين بسنتين سجنا نافذاً لكل واحد منهما، خاصة وأن الممارسة بينهما نتج عنها حمل.

RSS
YouTube
Instagram
WhatsApp
FbMessenger
Tiktok