يونيو 28, 2022

كشفت صحيفة “ماركا” الإسبانية، السبت، “السبب الحقيقي” الذي جعل النجم الفرنسي كيليان مبابي يغير رأيه ويقرر البقاء مع نادي باريس جرمان بدلا من الانتقال لريال مدريد.

وأعلن رئيس نادي باريس سان جرمان الفرنسي، ناصر الخليفي، السبت، أن نجم الفريق الفرنسي الشاب كيليان مبابي قرر تجديد عقده مع فريق العاصمة حتى عام 2025.

وقال الخليفي قبيل لقاء فريقه مع ميتز في المرحلة الختامية من الدوري الفرنسي: ” أحمل لكم خبرا سارا.. كيليان باق مع باريس سان جرمان حتى 2025″.

وقال مبابي بعدما ذاع الخليفي لجمهور “بارك دي برانس” خبر تمديد عقد مبابي “أنا سعيد جداً لبقائي في فرنسا، في باريس، في مدينتي. آمل أن أواصل القيام بما أحب القيام به وهو لعب كرة القدم والفوز بالكؤوس”.

لماذا قرر مبابي البقاء؟

وقالت الصحيفة الإسبانية إن “قطر مارست ضغوطا على السلطات السياسية الفرنسية، بمن فيهم الرئيس إيمانويل ماكرون، من أجل التأثير على مبابي للبقاء”.

وذكرت الصحيفة أن “مبابي كان مصرا على المغادرة حتى عندما كان هناك حديث عن قرب تولي الفرنسي زين الدين زيدان مهمة تدريب باريس سان جرمان”.

وأضافت أن “كل هذه الانطباعات تغيرت في الأسابيع الأخيرة، وبدأ لاعبو باريس سان جرمان يعتقدون أنه سيبقى”.

وأفادت صحيفة “ماركا” وراديو “أر أم سي” السبت بأن مبابي اتصل برئيس ريال مدريد فلورنتينو بيريس عبر “واتساب” ليعلمه شخصيا بقرار البقاء في سان جرمان، وهو الذي أراد الصيف الماضي الانتقال الى النادي الملكي إلا أن الإدارة القطرية لنادي العاصمة الفرنسية وقفت حائلا دون إتمام الصفقة.

وبحسب “ماركا”، رد بيريس على بطل مونديال 2018 “أنا متأسف لما حصل في الأيام القليلة الماضية. لقد حطموا (سان جرمان) الحلم الذي راودك منذ أن كنت طفلا”.

ولم يكن رئيس رابطة الدوري الإسباني لكرة القدم خافيير تيباس الذي توقع الجمعة أن ينضم مبابي الى ريال مدريد، راضيا عن الطريقة التي حصلت بها الأمور، قائلا على تويتر “ما يفعله باريس سان جرمان من خلال تجديد عقد مبابي مقابل مبالغ مالية كبيرة… بعد تكبده خسائر بـ700 مليون يورو في المواسم الأخيرة ومع فاتورة رواتب تزيد عن 600 مليون يورو، إهانة لكرة القدم”.

واعتبر تيباس أن الخليفي “بنفس خطورة الدوري السوبر الأوروبي” في إشارة إلى الدوري المنشق الذي لم يبصر النور لكن أندية ريال ومواطنه برشلونة ويوفنتوس الإيطالي ما زالت متمسكة به.

وأشارت التقارير الى أن العرض الأخير الذي قدمه ريال لابن الثالثة والعشرين عاما قدره قرابة 190 مليون يورو مكافأة توقيع وراتب سنوي صاف بقيمة 40 مليون يورو، بالإضافة إلى 50% من حقوق صورته على غرار باقي لاعبيه. 

وأشارت مصادر إعلامية أن مبابي سيحصل على 300 مليون يورو كمكافأة فقط على تجديد العقد، بالإضافة إلى راتب موسمي يتجاوز 100 مليون دولار.

RSS
YouTube
Instagram
WhatsApp
FbMessenger
Tiktok